»●lıl عـاشــق مـصــرlıl●«


منتدبات عاشق مصر
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بكم فى منتديات عاشق مصر000 يد بيد نحو المستقبل

شاطر | 
 

 غزة والغرور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشق مصر
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 823
العمر : 65
الوظيفه :
المزاج :
نشاط العضو :
100 / 100100 / 100

رسائل قصيره : أهلا وسهلا بكم فى منتدانا الوليد شاركونا النجاح
نقاط التميز : 647
السٌّمعَة : 2
نقاط : 50
تاريخ التسجيل : 12/08/2008

مُساهمةموضوع: غزة والغرور   الأربعاء ديسمبر 31, 2008 2:19 pm

الأخ الكريم
لقد بكيت ألما وحزنا ليس فقط علي جثث وأشلاء الضحايا ودماء الشهداء ولكن
من فرط ماأحسست به من ذل وهوان ، وتذكرت كلمة قالها غرابهم موشي ديان في
صلف المنتصر عقب حرب 1967 حينما وقف أمام عدسات التلفاز وسأله المذيع
دافيد فروست المذيع بقناة التليفزيون المستقل ببريطانيا آنذاك فقد سأله
سؤالا تقليديا حيث قال له : "إانني أتعجب من أمر ثلاثة ملايين إسرائيلي

يحققون نصرا مؤزرا علي ثلاثمائة مليون عربي؟ كيف حدث هذا" فرد عليه غرابهم بأن
قال قوله المأثور :" ماذا يصنع ثلاثمائة مليون صفرا علي يسار الواحد
الصحيح؟".
فنحن لا نساوي شيئا في نظرهم سوي أصفارا علي يسار الواحد الصحيح وهو
دولة إسرائيل.
وكان السؤال التالي لنفس المذيع ولنفس الشخص أن قال له ومتي تخشي إسرائيل
علي نفسها من هؤلاء العرب؟ فرد عليه حينما نحس أن أحد أصفارهم الثلاثمائة
مليون قد إنتقل الي يمين الواحد الصحيح!!! هذا هو الحدث المنتظر والأمل
أن يحدث نقل لأحد أصفارنا كي نكون قوة مؤثرة وكي نصبح أمة حية ذات كيان
أن ننقل واحدا من أصفارنا الي يمين الواحد الإسرائيلي عندئذ ستتلاشي دولة
الظلم ودولة الفسق ويحل محلها دولة الحق.
فمتي يحدث هذا الله أعلم فنحن قد إرتعنا كأس الخزي ونهلنا من كأس العار
وصمتنا عن حق إخوتنا وتركناهم نهبا للموت ونسينا عذاب الله وتمسكنا
بأهداب الدنيا ومابها من زخم الباطل.
أفيقوا ياسادة قبل أن يدهسكم قطار التاريخ وتدخلون مزبلة التاريخ وتوصمون
بالخيانة عندئذ لن يكون لكم في الحياة قائمة وسيلاحقكم لصمتكم الخزي
والعار وسيكون حسابكم مع الله شديد...
إننا ندعو الله أن يخرج من حيض هذه الأمة صفرا علي يمين الواحد الصحيح
بما يحيل الهزيمة والعار الي النصر والفخار
وليس بالسب والشتائم سيتحقق هذا الأمر بل بالحق وإتباع ماأمرنا الله به
علي لسان نبيه محمد الرسول الخاتم الأمين صلي الله عليه وعلي أله وصحبه
عندما أمرنا أن ننصر أخانا ظالما أو مظلوما.
وفقكم الله بالعاء والعمل الصالح وأن تعلموا قدر مصر فهي في كتاب الله
مذكورة وأن تعلموا أن المصريين بخير طالما وجدوا المناخ الصالح ولنتذكر
جميعا كلمة الله أكبر فالله أكبر علي شياطين الإنس من الملاعين وأهل
الضلالة والمكذبين والله أكبر كلمة خالدة حينما ذكرناها من قلبنا مرة
واحدة دان لنا النصر المبين كان هذا عندما عبرنا خط بارليف المنيع والذي
دكه الله معنا عام 1973 ، فمتي نتحد ومتي نصبح خير أمة أخرجت للناس بحق
اليقين؟ ولندعو جميعا من قلوبنا أن ينصرالله عباده المؤمنين في غزة وفي
كل بقاع الأرض أجمعين ونقول لشهداءنا أنتم في الجنة خالدين ونحن في جهنم
داخلين... أغسلوا عار الصمت بدمائكم الذكية ، وأنطلقوا في رحاب الجنة
فأنتم رجال وأنتم صامدون وبكم سيتحقق الأمل في إزالة الغشاوة عن أعين
الحكام وبكم ستنير ظلمات أرواحنا وستحلقون في سماء العزة والكرامة
والإيباء...
إنها مشاهد مؤلمة والألم الشديد عندما يحس الإنسان أنه مثل خيال المأتة
لا يهش ولا ينش ، يعيش مثل الحيوان كي يقتات قوت يومه دون بحث في أمور
أخري سوي العبث والمجون فهل بعد هذا نريد أن ننتصر؟ وهل بعد هذا نريد أن
نتطور وأن نتعلم وأن نتحد؟ فنحن في شقاق بينما هم في وفاق ونحن علي شفا
حفرة من النار بينما هم في جنة الباطل يمرحون. فمتي نتحول صفرا واحدا علي
يمين الواحد الصحيح الإسرائيلي؟
وإلي متي ياعرب تستيقظون من ثباتكم وتعلموا قوتكم في إتحادكم وأن الله
علي نصر عباده المؤمنين لقوي وقادر فقط نتحد في الدعاء ونلهب قلوبنا بحب
الله والثقة في أن دعوة المظلوم مجابة وليس بينها وبين الله أي حجاب.
ولنتوقف عن الشتائم والسباب فهي آفة الضعفاء ولنتوقف ونفكر فيما جرت إليه
الأمور من نكبات ونستفيد من الماضي والعبرات والعبر حتي نصبح أمة كتوحدة
تشعر بالألم إذا ماأصاب أحدها المرض تتداعي له باقي الأعضاء بالسهر والحمي.
إن إستجابة المسئولين المصريين بفتح معبر رفح أمام الإغاثة سوف تسجل لهم
بكل فخر وإعتزاز مشاركتهم لإخوان وأبناء لهم في غزة الإباء ، ويبقي أن
نحترم إرادة المسئولين عنا وأولي الأمر منا بدلا من ملاحقتهم بالسباب
واللعنات ، فلندعو الله لهم بالهداية وسداد القرارات.
سيروا علي بركة الله ترعاكم سكينتكم وتلاحق طوفان دعواتكم أرواح الشهداء
وبلسم الثكالي وايات الرثاء وهداكم الله وهدانا سواء السبيل - وفقكم الله
وهدي قادتنا الي طريق الرشاد وهداهم الله الي طريق السداد وأن يجعل من
قوتهم قوة علي الأعداء وأن يوحد صفوفهم دون شقاق ، وأن آخر دعوانا هي
الحمد لله رب العالمين...
************ ********* **

_________________





















[img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://egyashek.roo7.biz
 
غزة والغرور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
»●lıl عـاشــق مـصــرlıl●«  :: مـصــر أم الـدنــيـــــا :: المنتدى العام-
انتقل الى: